هؤلاء الذين لا يثق فيهم التونسيون كلهم من الفرع الإخواني أو من أتباعه أو خدمه

ما يجمع بين هؤلاء الذين لا يثق فيهم التونسيون أنهم ينتسبون أو هم في خدمة الفرع المحلي للإخوانجية وهم على التوالي

1) الغنوشي رأس الأفعى والعريض رَشْ قياديان في الفرع

2) مخلوف العصا الغليظة للفرع

3) المشيشي الإداري الذي انقلب على رئيسه كما صنع الشاهد قبله ووضع نفسه في خدمة الفرع

4) حمة نم نم أحد مهندسي 18 أكتوبر الذي لم يتوقف عن خدمة الفرع إلى يوم الناس هذا حيث تخصص في التهجم المبتذل والمدفوع الأجر على خصوم الإخوانجية تحت ستار خالتي مبارك والقفة والحال أن القفة نفسها هي الآن بصدد تسليمها إلى دشرة قطر بمساعدة من الخونة وعلى رأسهم الفرع المذكور وأذياله

أنس الشابي