لجنة الخارجية بمجلس النواب الليبي ترحّب بالبيان المشترك الصادر عن دول فرنسا وألمانيا وإيطاليا

رحّب رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الليبي، بالبيان المشترك الصادر عن دول فرنسا وألمانيا وإيطاليا؛ بشأن دعوة لوقف إطلاق النار الفوري والعودة للحوار السياسي

وأشاد النائب يوسف العقوري – في بيان – بموقف المشترك للدول الثلاث الداعي لوقف إطلاق النار الفوري، والعودة للحوار السياسي، ورفض التدخلات الأجنبية، وعمليات نقل السلاح والمرتزقة إلى ليبيا

وقال النائب يوسف العقوري إن موقف الدول الثلاث جاء في مصلحة الشعب الليبي، واستقرار المنطقة

وعبّر النائب يوسف العقوري عن حرص مجلس النواب؛ على التنسيق معها في إطار جهود التهدئة، والعودة للحوار السياسي وفقًا لتوصيات مؤتمر برلين

وجدّد النائب يوسف العقوري إدانة اللجنة لدعوات الاقتتال؛ من أجل تجنيب البلاد مزيدًا من الأرواح وتدمير مرافقها، مشددًا في الوقت ذاته على أهمية أن يدعم المجتمع الدولي، الحوار الأمني الذي ترعاه بعثة الأمم المتحدة للتوصل إلى وقف إطلاق نار دائم

دعوة من موسكو لترتيب زيارة برئاسة رئيس مجلس النواب

أكد النائب الثاني لرئيس مجلس النواب الليبي الدكتور أحميد حومة، أنهم تلقوا دعوة من روسيا، لترتيب زيارة لوفد برلماني برئاسة فخامة رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح إلى موسكو، خلال الأيام المقبلة

حومة قال، في تصريحات لوكالة “سبوتنيك” الروسية، إنهم يرتبون أن تكون الزيارة في مطلع الشهر المقبل، مضيفا أن الوفد البرلماني سيناقش مع المسؤولين الروس عدد من القضايا، أبرزها “إعلان القاهرة”، ومخرجات مؤتمر برلين

وأوضح أن الوفد سيناقش أيضا مبادرة فخامة المستشار عقيلة صالح، في محاولة لوقف إطلاق النار والعودة إلى العملية السياسية، وفقا للجهود الروسية في هذا الاتجاه 

وكان فخامته أكد أنه سيطلب بشكل رسمي مساعدة القاهرة إذا حاولت حكومة الوفاق غير الشرعية المدعومة من تركيا، السيطرة على مدينتي سرت أو الجفرة، واعتبرت الهيئة التشريعية لمجلس النواب أن ذلك سيكون بمثابة دفاع شرعي عن النفس

وكالة الأنباء الليبية