الاتحاد العام التونسي للشغل مستعد للتصدي لكل التهديدات مهما كان مصدرها

اجتمع المكتب التنفيذي الموسع بالاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس اليوم السبت 19 اكتوبر 2019 الذي تدارس الوضع النقابي بالجهة على اثر تواتر حملات الاعتداء و استهداف الاتحاد و قياداته الوطنية و الجهوية وآخرها الرسالة الخسيسة الموجهة للاخ الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل – عبد الهادي بن جمعة – تهدده شخصيا و من خلاله كل الاطارات النقابية بجهة صفاقس. عبر المكتب التنفيذي الموسع عن تضامنه مع الاخ الكاتب العام و جدد استعداده للتصدي لكل التهديدات مهما كان مصدرها و بكل الوسائل النضالية المتاحة في قادم الأيام. هذا و ستجتمع الهيئة الادارية الجهوية يوم الثلاثاء القادم 22 أكتوبر 2019 لاخذ المواقف النضالية الرادعة…. دعوة الاطارات النقابية بالجهة الى التعبئة و الاستعداد لكل الاحتمالات و تنظيم الاجتماعات العامة الحاشدة و تكوين خلية أزمة بدار الاتحاد الجهوي… عاش الاتحاد العام التونسي للشغل مناضلا حرا و مستقلا و على درب الشهيد حشاد سائرون في كنف الوحدة و التضامن النقابي

هذا وعلى اثر تلقى الأخ عبد الهادي بنجمعة الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس لرسالة مجهولة المصدر تتضمن تهديدات صريحة بالإعتداء على شخصه، علاوة على بعض التفاصيل الأخرى التي نتحفظ على ذكرها الآن لكون الرسالة موضوع بحث أمني.يعبر أعضاء المكتب التنفيذي للإتحاد الجهوي للشغل بصفاقس عن تضامنهم المطلق مع الأخ عبدالهادي بن جمعة و معتبرين التهديدات التي طالته مسّا خطيرا بكل أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس و بكل الإطارات النقابية و عموم النقبيين مؤكدين ان مثل هذه الممارسات الدنيئة لا تزيدهم إلا عزما على الدفاع عن المنظمة والبلاد.
كما يدعو الاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس جميع الإطارات النقابية بالجهة لمزيد اليقظة و الإستعداد لكل الأشكال النضالية المشروعة دفاعا عن إتحادنا و عن هياكلنا النقابية المنتخبة و عن العمل النقابي المناضل

الاتحاد العام التونسي للشغل