أساتذة من الجامعة الزيتونية يدحضون موقف رئيسها من منع صلاة الجماعة بالمساجد

نشر بعض الأساتذة الموقف الشرعي من مسألة إغلاق الجوامع خشية تفشي وباء الكورونا ردا على اعتراض الإخواني رئيس جامعة الزيتونة على ما قررت الحكومة، غير أن اللافت للانتباه أن البيان صدر خلوا من أي إمضاء وهو ما يؤشر على أن كاتبيه

1) هم من العارفين بالفقه وأصوله حيث أجادوا التنزيل وابتعدوا عن كثرة القيل والقال كما قال الشيخ محمد الطاهر ابن عاشور

2) هم من أساتذة الجامعة الزيتونية ممّن يرفضون ما أتى رئيس الجامعة من استهانة بأرواح المواطنين وافتئات على الشرع بحكم المنصب الذي يحتله

3) فضلوا عدم ذكر أسمائهم خشية العقوبة والسؤال خصوصا لما نضع في الاعتبار أن هذه الجامعة لا تسودها القيم الجامعية التي تحفظ لمن فيها حقه في الاختلاف ولأن مسيريها من المشهود لهم بالتلون فهم اليوم من المنتمين جهرا أو سرا لحزب التعويضات يأتمرون بأمره بعد أن كانوا البارحة منخرطين في التجمع الدستوري الديموقراطي يحضرون اجتماعاته ويلقون المحاضرات في شعبه ولجان تنسيقه
ننشر هذا النص مع تصديقنا على كل ما جاء فيه

أنس الشابي